تحميل سورة البقرة ميثم التمار mp3 مجانا



 %d9%81%d9%87%d8%b1%d8%b3

نبذة مختصرة عن سورة البقرة:

سورة البقرة هي أطول سور القرآن الكريم، وتأتي في الترتيب الثاني من سور القرآن الكريم، ويبلغ عدد آيات السورة 286 آية، وعدد كلمات سورة البقرة 6144 كلمة، وكذلك فإن عدد الحروف هو 25613 حرف، وتعد السورة من السور المدنية، وهي تلي سورة الفاتحة في القرآن الكريم، وقد قيل بأنها أول سورة نزلت في القرآن الكريم من السور المدنية.

ويقال لها فسطاط القرآن وكذلك فإن لها عدة خصل عظيمة في التعلم والتعليم والقراءة فقد قال عنها عمر بن الخطاب بأنها أعظم السور، وأكثرها في الأحكام والمواعظ والفقه والتعليم، وقد تعلمها سيدنا عمر بن الخطاب في اثني عشر سن، وعملها لابنه في ثماني سنوات، وتحتوي على آية الكرسي والتي تعتبر من أعظم الآيات، وتحتل هذه الآية رقم 255 من السورة، ويحفظها العديد من المسلمين حول العالم، ولها قصة عظيمة.

أسباب نزول سورة البقرة:

عن مجاهد رضي الله عنه أنه قال: أربع آيات من أول سورة نزلت في نعت المؤمنين، وآيتان في نعت الكافرين، وثلاث عشرة في المنافقين، روي عن مجاهد رضي الله عنه قال: قال سلمان الفارسي رضي الله عنه: سألت النبي عن أهل دين كنت معهم قلت: يا رسول الله، كانوا يصلون ويصومون ويؤمنون بك، ويشهدون أنك تبعث نبيا. فأنزل الله الآية.

سبب تسمية السورة بهذا الاسم:

سميت السورة بهذا الاسم لأنها تحتوي على قصة البقرة وبني إسرائيل في عهد النبي موسى عليه السلام حيث تقص قصة البقرة وبني إسرائيل، وتشمل السورة على مئات الأوامر والنواهي والحكم والأخبار، وهي مكتوبة برواية حفظ عن عاصم، وجاءت عدة فروق في السورة وغيرها من الأمور التي تم ذكرها في الآيات التي تحتويها السورة حيث يتم قرائتها برواية ورش والتي ترقم حسب عدد الحروف والآيات الأخرى.

نبذة مختصرة عن الشيخ ميثم التمار:

ميثم التمار وهو كذلك ميثم بن يحي التمار الأسدي الكوفي، ويكنى بأبو سالم، وهو من خواص الصحابة لعلي بن أبي طالب، وكان يبيع التمور في الكوفة وذلك لقب بالتمار، وكان من المقربين من سيدنا علي بن أبي طالب رضي الله عنه، وكان يخصه بالعلم من دون غيره من العلماء، وكان من أصحاب الحسن والحسين واستشهد بأمر من ابن زياد بعد أن أمر بقطع يدية ورجليه ولسانه ليتبرأ من علي بن أبي طالب، وقد قتل ميثم في الثاني والعشرين من شهر ذي الحجة في العام 60 من الهجرة، وذلك قبل وصول الحسين إلى كربلاء بعشرة أيام، وقام عبيد الله بن زياد بحبس ميثم في السجن وذلك بأمر من المختار أبو عبيدة الثقفي، وقال أنه تلقى عدة أخبار عن مقتل الحسين بدم بارد، وتلقى عدة أخبار عن ما يقصد به الرياء والعمل لغير وجه الله عز وجل، ويقول له ميثم أن أباك من البئر التي تحت قدميك فلا تنزلق به رجليك إلى قاع جهنم، وتحقق بالفعل هذا الأمر بعد وفاته بست سنوات حيث اقتص المختار من قتلة الإمام الحسين بن علي بن أبي طالب رضي الله عنه.

 التحميل من هنا

Save





الأول للبرامج اسلاميات تحميل سورة البقرة ميثم التمار mp3 مجانا


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>